قوات الاحتلال تقتل شاباً فلسطينياً  بذريعة علمية طعن

إستشهد شاب فلسطيني برصاص الجيش الإسرائيلي اليوم الأربعاء بذريعة تنفيذه عملية طعن بالقرب من مستوطنة "معاليه أدوميم" في القدس.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية أن شاب فلسطيني استشهد بعد إطلاق النار عليه من قبل الجيش الإسرائيلي، قرب بيت لحم.

وتناقلت وسائل الإعلام العبرية نقلا عن الجيش الإسرائيلي أنه أطلق النار على الشاب الفلسطيني ابراهيم محمد ابراهيم حجاز هلسه (25عاما)، إثر قيامه بتنفيذ عملية طعن بالقرب من حاجز عسكري متاخم لمستوطنة "معاليه أدوميم".

وبحسب وسائل الإعلام العبرية، فإن الجندي الإسرائيلي الذي تعرض للطعن عمره 20 عاما، وأصيب بجروح متوسطة نتيجة الطعن فى الجزء العلوي من الجسم، وتم نقله إلى مستشفى شعارى تسيدك فى القدس.

ونشرت مواقع عبرية مقطع فيديو للحادث الذي وقع.

رمز الخبر 1903536

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 2 =