الولايات المتحدة تسعى لاستهداف الاتفاق النووي الايراني عبر استهداف جميع اطرافه

اشار "سيد عباس عراقجي" النائب السياسي لوزير الخارجية الايرانية الى ان الولايات المتحدة تسعى لاستهداف الاتفاق النووي الايراني عبر استهداف جميع اطرافه.


وافادت وكالة مهر للأنباء، ان النائب السياسي لوزير الخارجية الايرانية "سيد عباس عراقجي" قال عن اجتماع اللجنة المشتركة الذي سيعقد اليوم في فيينا: "ان هذا الاجتماع سيكون روتيني، طبقاً للاتفاق المنصوص عليه في الاتفاق النووي، حيث يتم عقد هذا الاجتماع كل ثلاثة شهور".

وتابع "عراقجي": "بالطبع الاجتماع الحالي متأخر بعض الشئ بسبب جائحة كورونا، ولكن اجتماع اليوم هو اجتماع عادي وروتيني للجنة المشتركة، وهو يتناول القضايا المتعلقة بالوكالة الدولية للطاقة الذرية في مجال الاتفاق النووي او في مجال العقوبات الايرانية".

واضاف: "بالطبع هذا الاجتماع له سمة خاصة بسبب تزامنه مع الأحداث في نيويورك وجهود الولايات المتحدة لاستعادة ما يسمى بقرارات مجلس الأمن السابقة وتدمير الاتفاق النووي بطريقة ما".

واشار الى ان قضية الاتفاق النووي بالنسبة للجنة المشتركة هي القضية الرئيسية، مؤكداً ان الولايات المتحدة باستهدافها للاتفاق النووي فهي تستهدف جميع الاطراف، وفي مقدّمتهم مجلس الامن الدولي والامم المتحدة، لتشكيكها بالتعددية ولهذا السبب جميع اعضاء الامم المتحدة وحتى الحلفاء المقربين للولايات المتحدة يعارضون القرارات المريكية.

واكد "عراقجي" ان اعضاء مجلس الامن الدولي عارضوا ورفضوا المشروع الامريكي.

/انتهى/

رمز الخبر 1907179

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 3 =