دعما للانتاج المحلي وإزالة العقبات امامه نتصدی للتهریب

اكد رئيس السلطة القضائية آیة الله السید إبراهيم رئيسي، مشيرا الى تسمية قائد الثورة الاسلامية العام الجديد باسم عام "إنتاج والدعم وازالة العراقيل " اكد على دعم المنتجين المحليين، والاهتمام بازدهار الإنتاج ودعمه وإزالة العقبات والتحديات امامه.

وأفادت وکالة مهر للأنباء أن آیة الله رئيسي قال خلال زيارته لمدينة تايباد الواقعة في محافطة خراسان الرضوية يوم امس ان تسمية قائد الثورة الاسلامية العام الجديد باسم عام "إنتاج والدعم وازالة العراقيل " يظهر تأكيد سماحته على تعزيز القدرة الاقتصادية للبلاد وان الجهاز القضائي ومن اجل دعم المنتجين المحليين سيتصدى للتهريب المنظم بشكل اكثر جدية من قبل.

واضاف: في الفترة الحرجة الحالية ، حيث امامنا إحدى أهم الاستراتيجيات التي تواجه البلاد والمتمثلة في الاهتمام بازدهار الإنتاج ودعمه وإزالة العقبات والتحديات التي تواجهه ، فإن القضاء يعلن صراحة أن كل المياه والأرض والحدود الجوية للبلاد آمنة ومفتوحة أمام الفاعلين الاقتصاديين وغير آمنة ومغلقة أمام المهربين ، ويتم صياغة وتنفيذ جميع السياسات مع أخذ ذلك في الاعتبار.

وثمن حجة الإسلام رئيسي ، أداء حرس الحدود بالمحافظة وقال: يمكن ضمان أمن المحطات الترانزيتية في محورين منفصلين، أحدهما يخص أجهزتنا الأمنية وحرس الحدود ، والآخر يقع على عاتق الأجهزة التنفيذية والمدراء الحكوميين.

وتابع: ان على حرس الحدود والقوات العسكرية المكلفة بتوفير الأمن في هذه المعابر عدم إهمال المهام والواجبات المنوطة بها ولو للحظة ، لأن أي مؤامرة ينفذها العدو في هذه المناطق ستخلف خسائر بشرية والمالية ، فضلا عن إنها ستحمل البلاد اضرار اقتصادية كبيرة .

/انتهى/

رمز الخبر 1912905

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 0 =