أمريكا: الانسحاب العسكري لا يعني انتهاء وجودنا في أفغانستان!

زعم وزير الخارجية الأمريكي في بيان أن مجال نفوذ واشنطن في أفغانستان سيبقى كما هو حتى بعد الانسحاب العسكري من البلاد.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه زعم وزير الخارجية الأمريكي "أنتوني بلينكن" في مقابلة مع شبكة سي بي إس أن الوجود الأمريكي في أفغانستان سيستمر حتى بعد الانسحاب العسكري من البلاد.

واضاف "نحن موجودين في افغانستان منذ 20 عاما وفي بعض الاحيان ننسى السبب الرئيسي لوجودنا". كان السبب هو مواجهة أولئك الذين هاجمونا في 11 سبتمبر. وفعلنا ذلك (واجهنا القاعدة وطالبان). لكن حقيقة عودة قواتنا إلى الوطن لا تعني أننا نغادر أفغانستان نحن لا نفعل ذلك.

وقال بلينكين ردا على احتمال هيمنة طالبان على أفغانستان "يجب أن نكون مستعدين لأي سيناريو ".

وفقًا للاتفاق مع طالبان، ان الولايات المتحدة كان من المقرر أن تكتمل عملية الانسحاب لقواتها حتى 1مايو 2021. ورداً على ذلك، احتفظت طالبان بالحق الرد تجاه ادعاءات الولايات المتحدة.

/انتهى/

رمز الخبر 1914109

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 13 =