جرائم الاحتلال بحق شعبنا لن تثنيه عن مواصلة المقاومة

حملت حركة الجهاد الاسلامي الاحتلال المسؤولية الكاملة عن جرائمه التي يرتكبها بحق أبناء شعبنا، و التي كان آخرها قتل الشهيد جميل ابو عياش في بيتا جنوب نابلس.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه قالت الحركة في بيان صادر عنها مساء اليوم الجمعة: "تنعى حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين الشهيد البطل جميل جمال أبو عياش ( 21 عاماً) الذي استشهد بعد إصابته في الرأس برصاص الاحتلال الحاقد خلال المظاهرات على جبل صبيح في بلدة بيتا".

و أدى استهداف الاحتلال للمتظاهرين في بيتا لارتقاء الشهيد ابو عياش و إصابة 68 مواطنا آخرين بجروح مختلفة.

و أكدت الحركة أن جرائم الاحتلال بحق المتظاهرين في بلدة بيتا ومحاولة قمع صوت الحق الفلسطيني، لن تفلح أبداً في ثني شعبنا عن مواصلة جهاده ومقاومته المشروعة في وجه الاحتلال الصهيوني والتصدي لإرهابه وعدوانه.

و توجهت حركة الجهاد الاسلامي بالتحية إلى جماهير شعبنا في نابلس وفي كل مناطق الضفة المشتعلة غضباً وثورة في وجه الارهاب الصهيوني، ونؤكد على أن نهج المقاومة والمواجهة الشاملة سيتصاعد ضد الاحتلال، ولن تتوقف المقاومة حتى طرد الاحتلال ودحره عن كل شبر من أرض فلسطين المباركة والمقدسة.

/انتهى/

رمز الخبر 1920316

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha