آية الله الكعبي: لانتوقع سوى العداء من الولايات المتحدة

قال عضو هیئة رئاسة مجلس خبراء القيادة: "أظهرت التجربة أن أي طريق يؤدي إلى الولايات المتحدة طريق مسدود وأن لاينبغي أن يتوقع شيء سوى العداء من قبل العدو.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه في إشارة إلى المفاوضات النووية في فيينا، قال الشیخ الکعبي: "انتهكت الولايات المتحدة خطة العمل الشاملة المشتركة وخرجت منها، والحل للتعامل مع هذه الشروط هو عودة الولايات المتحدة إلى خطة العمل الشاملة المشتركة، وبدلا من التأكيد على موقف الولايات المتحدة ودورها في خطة العمل الشاملة المشتركة، فإن الحل البسيط هو رفع العقوبات التي تفرضها الولايات المتحدة".

واضاف الشیخ الکعبي: "بالطبع لسنا سعداء بالمفاوضات ولا نثق بالولايات المتحدة". وقد أظهرت الولايات المتحدة أنها تضرب وتعادي أمن إيران واقتصادها وشعبها بأي طريقة ممكنة.

وقال العضو في مجلس الخبراء إننا نسعى أيضا إلى رفع العقوبات وجعلها غیرموثره بالتزامن مع المفاوضات. موکدا: فقد أظهرت التجربة أن أي طريق يؤدي إلى الولايات المتحدة هو طريق مسدود. أمريكا شر مطلق وحسب ما قاله الإمام الخميني، امریکا هي الشيطان والطاغوت الأكبر.

وأشار الشیخ الكعبي إلى أنه إذا وضعت الولايات المتحدة رفع العقوبات على جدول أعمالها، فإن محادثات فيينا ستكون مثمرة، وان "الاميركيين اخطأوا حتى الان في حساباتهم ولا نتوقع منهم ان يفعلوا الصواب في المستقبل.

/انتهی/

رمز الخبر 1921059

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 6 =