اعلان الكتلة الصدرية الأخير يعني انتهاء حكومة الأغلبية

رأى القيادي في ائتلاف دولة القانون جاسم محمد جعفر , السبت , ان اعلان الكتلة الصدرية بتجميد المفاوضات مع الكتل السياسية بخصوص تشكيل الحكومة القادمة إلى اشعار اخر يؤشر الحالة القلقة لدى الصدريين بعد قرار المحكمة الاتحادية بعدم جواز انتخاب رئيس الجمهورية الا بالثلثين معتبرا أن حكومة الأغلبية انتهت.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه قال جعفر في تصريح ان ” قرار التيار الصدري بتجميد المفاوضات مع الكتل السياسية بخصوص تشكيل الحكومة القادمة والايعاز الى نوابهم بعدم حضور جلسة انتخاب رئيس الجمهورية يؤكد الحالة القلقة لدى الصدريين بعد قرار المحكمة الاتحادية بعدم حواز انتخاب رئيس الجمهورية الا بالثلثين” .
وأضاف ان ” حكومة الأغلبية انتهت ولابد للصدريين الجلوس مع اطراف الاطار وفتح حوارات جديدة لتشكيل حكومة توافقية”، مرجحا في الوقت نفسه ذهاب الصدريين الى المعارضة”.
وكانت الكتلة الصدرية أعلنت، اليوم السبت، تجميد المفاوضات مع الكتل السياسية بخصوص تشكيل الحكومة القادمة إلى اشعار اخر، فيما قررت أيضا مقاطعة جلسة مجلس النواب الخاصة باختيار رئيس الجمهورية.

/انتهى/

رمز الخبر 1921694

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha