خطیب زاده: إيران مستعدة للاتفاق، لكنها لا تنتظر إلى الأبد

قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الایرانیة إن إيران مستعدة للتوصل إلى الاتفاق، لكنها لن تنتظر إلى الأبد وإذا قرر البيت الأبيض، فإن الاتفاق متاح بالكامل.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه نشر المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده في تغريدة على حسابه على موقع تويتر ردا على تصریحات أدلى بها المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية هدد فيها بأن واشنطن مستعدة للانسحاب من المفاوضات إذا شددت طهران، قائلا إن الولايات المتحدة انسحبت من خطة العمل الشاملة المشتركة منذ سنوات. لهذا السبب نحن بحاجة للتأكد من أن هذا الامر لن يحدث مرة أخرى.

وقال " ان جميع الدول لديها " بدائلها " الخاصة بها بالرغم من انه تم بالفعل اثبات خلو البديل الامريكي. الخشونة والخداع لم ولن تنجح، هو القرار الذي يدفع بالنتيجة.

وانهی خطیب زاده "إذا قرر البيت الأبيض، فإن الاتفاق متاح بالكامل، وإيران مستعدة للاتفاق، لكنها لن تنتظر إلى الأبد". /انتهی/

رمز الخبر 1922280

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 0 =