إيران ترفض التصريحات الفرنسية والألمانية حول انتهاكات السفن اليونانية

قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية ردا على بيان ألماني وفرنسي حول انتهاكات السفن اليونانية، نرفض بشدة إصدار مثل هذه التصريحات الأحادية وغير المبررة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه رفض المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية سعيد خطيب زاده تصريحات المتحدثان باسم وزارتي الخارجية الفرنسية والألمانية بشأن السفن اليونانية التي احتجزت في الخليج الفارسي، مضيفا ان هذه التصريحات أحادية الجانب وغير مبررة ويبدو أنها أصبحت عادة ثابتة لدى مصدريها، من وجهة نظر ايران هذه التصريحات مرفوض تماما.

وأضاف المتحدث باسم الخارجية الايرانية "بدلاً من الهروب إلى الأمام والدعم المضلل للانتهاكات التي ترتكبها السفن اليونانية، نحث هذه الدول على التمسك بالإجراءات القانونية القائمة على القانون الدولي الهادفة إلى ضمان حرية الملاحة والأمن البحري".

وشدد خطيب زاده: للأسف، هذه الدول تحتج على الإجراءات القانونية التي تتخذها إيران ولكن تلتزم الصمت إزاء الاستيلاء غير المشروع على السفينة التي ترفع العلم الإيراني من قبل السلطات اليونانية وتفريغ حمولتها وفق الإجراءات الداخلية لدولة أخرى.

وصرح المتحدث باسم وزارة الخارجية مثل هذا التدخل غير الملائم في الإجراءات القضائية المستقلة لبلدنا لن يساعد في حل القضايا، وكما قلنا من قبل للمسؤولين اليونانيين، من المناسب حل القضايا من مسارها القانوني بدلاً من الحركات السياسية والإعلامية.

/انتهى/

رمز الخبر 1924207

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 5 =