قيادي في حماس : حماس لديها شروطها للتهدئة مع العدو الصهيوني

اكد احد قادة حركة المقاومة الاسلامية حماس ان حماس سبق وان اعلنت شروطها لاي تهدئة مع الكيان الصهيوني تكون في مقدمتها ان تكون هذه التهدئة متبادلة بين الطرفين.

واضاف الدكتور اسماعيل رضوان احد متحدثي حماس في قطاع غزة في تصريح خاص لوكالة مهر للانباء ان حركة حماس تشترط قبل اي تهدئة وقفا شاملا لكل انواع العدوان ضد شعبنا الفلسطيني ، من المجازر والاجتياحات والاغتيالات ورفع الحصار الظالم المفروض على شعبنا الفلسطيني بعدها يمكن الحديث حول استحقاقات التهدئة .
وحول ماهية هذه التهدئة اكد المتحدث باسم حركة حماس ان هذه التهدئة يجب ان تلبي المصالح العليا للشعب الفلسطيني وان تتم متزامنة ، شامله ومتبادلة.
وفي معرض رده على سؤال حول مدي صحه الاخبار التي تؤكد وجود مساعي للوصول الى اتفاق تهدئة فلسطينية قال القيادي في حماس : لا معنى لتهدئة في ظل تواصل العدوان الاجرامي للعدو الصهيوني.
وحول وصول وفد من حماس الى القاهرة قال رضوان ان حماس على اتصال دائم مع الاشقاء المصريين بصدد كل الموضوع الفلسطيني وهذا الموضوع طرح في عدة لقاءات لكن جوابنا واضح ان المشكلة ليست عندنا بل عند العدو الصهيوني الذي يمارس اجرامه ضد شعبنا الفسطيني ، متى ما يتوقف الاجرام والمجازر والاعتداءات يمكن الحديث عن معايير التهدئة التي تحفظ لنا الثوات الفلسطينية.
وحول ما اذا كانت هذه المعايير ستشمل الضفة الغربية ايضا قال القيادي في حركة حماس : نحن ننطلق من مسؤوليتنا الكبرى تجاه الشعب الفلسطيني والحفاظ على وحدة وثوابت الشعب الفلسطيني ومن هذا المنطلق يجب ان تشمل الضفة وغزة والقدس والداخل والخارج .
و اضاف الدكتور رضوان : ان العدو الصهيوني عودنا بانه لا يلتزم بما يعطيه من تعهدات ولهذا نحن نقول لا يتم هذا الشيء الا بالتزام وضمانات تضمن تنفيذ هذا الالتزام والا نمتلك خيار المقاومة ومازلنا وسنستمر في خندق المقاومة المدافعين عن شعبنا وعن كرامته وعن امنه./انتهي/

رمز الخبر 652429

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 8 =