لاريجاني: تشغيل محطة بوشهر يساعد على تنمية التعاون بين طهران وموسكو

أعرب رئيس مجلس الشورى الإسلامي علي لاريجاني عن أمله خلال استقباله رئيس لجنة الصداقة البرلمانية الروسية الايرانية بأن يؤدي الإسراع في تشغيل محطة بوشهر النووية الى تطوير مستوى التعاون مع روسيا.

 وأفادت وكالة مهر للانباء ان لاريجاني أشار خلال لقائه مع حافظ صالحوف الى الامكانات الكبيرة المتاحة لتنمية التعاون بين ايران وروسيا, مؤكدا على ضرورة استثمار كافة الامكانيات لأجل إقامة علاقات طويلة الأمد بين الجمهورية الإسلامية الإيرانية وروسيا.
 واوضح لاريجاني ان تطوير العلاقات بين لجان الصداقة البرلمانية للبلدين من شأنه أن يمهد الأرضية لتعميق وتوثيق التعاون الثنائي بين ايران وروسيا.
 ولفت رئيس مجلس الشورى الاسلامي الى ان الأوضاع الأقليمية لا سيما الوضع في افغانستان يوجبان على ايران وروسيا أن يتخذا خطوات أكبر لخدمة مصالح شعبيهما ولتعزيز أمن المنطقة والعالم من خلال تطوير التعاون الثنائي.
 وأكد لاريجاني ان الغربيين لايريدون للعلاقات بين ايران وروسيا ان تتنامى في ظل التضامن الأقليمي, موضحا ان بإمكان البلدين ان يحققا الازدهار لشعبيهما في ظل الظروف الحالية وخاصة الأزمة المالية العالمية عبر تنفيذ مشاريع مشتركة في قطاعات النفط والغاز والصناعة والتقنيات والاقتصاد.
 واعتبر لاريجاني ان التصدي للسياسات الانفرادية لبعض الدول من الأوجه المشتركة للتعاون بين ايران وروسيا, مؤكدا ان البلدين بإمكانهما خلق آفاق جديدة في العلاقات الثنائية من خلال تبني مبادرات جديدة للتعاون الأقليمي والعالمي.
 وحول التعاون النووي بين ايران وروسيا, عبر رئيس مجلس الشورى الاسلامي عن أمله في أن يؤدي الإسراع بإكمال محطة بوشهر الكهرذرية الى تطوير مستوى التعاون الثنائي بين البلدين.
 من جانبه أوضح رئيس لجنة الصداقة البرلمانية الروسية الايرانية في هذا اللقاء ان الهدف من زيارته هو المساعدة على المزيد من تنمية العلاقات البرلمانية والسياسية بين البلدين اضافة الى ايصال المشاريع قيد الدراسة في المجالات الاقتصادية والتقنية والصناعية الى مرحلة التنفيذ.
 وأعرب المسؤول الروسي عن ارتياحه لمسيرة العلاقات المتنامية بين البلدين في المجالات الاقتصادية والثقافية والتجارية والصناعية, قائلا "ان مجلس الدوما الروسي يدعم بشكل تام تنمية التعاون الثنائي ".
 واضاف صالحوف, ان مجلس الدوما الروسي يعتقد بوجود امكانيات كبيرة لتنمية العلاقات بين ايران وروسيا ينبغي ان يتم استثمارها.
 وحول المشاريع المشتركة في القطاع النووي لا سيما إكمال مشروع محطة بوشهر النووية, قال صالحوف "ستبذل روسيا قريبا جهودا جديدة لتفعيل مسيرة إكمال هذا المشروع ".
 وقام صالحوف خلال هذا اللقاء بتسليم لاريجاني رسالة دعوة من رئيس مجلس الدوما الروسي لزيارة روسيا, لاقت ترحيبا من لاريجاني الذي أعرب عن أمله بأن يؤدي الزيارة في الوقت المناسب./انتهى/

رمز الخبر 805024

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 4 =