هنية: لا ولن نعترف بإسرائيل

جدد رئيس الوزراء الفلسطيني المنتخب إسماعيل هنية موقف حركة حماس بعدم الاعتراف بـ"إسرائيل" وأكد على المضي في طريق الكفاح من اجل تحرير الأرض والمقدسات.

وأفادت وكالة مهر للأنباء نقلا عن قناة المنار أن هنية أدلى بهذا التصريح خلال مهرجان نظمته وزارة الداخلية في حكومته لتكريم شهداء وجرحى الحرب الصهيونية على القطاع وبحضور محمود الزهار وابو عبيدة مدير الشرطة وقائد الأمن الوطني حسين أبو عاذرة وعدد من الوزراء والنواب والشخصيات الاعتبارية .
وأضاف هنية "لا ولن نعترف  بإسرائيل  أيها الشهداء الأبرار سنحافظ على دمائكم المباركة وأن حماية دماء الشهداء ستكون بعدم سقوط الراية وبعدم اختراق الحصون او انتزاع المواقف ونعاهد الله أولا ثم شهداءنا وعوائلهم وأسرهم ان نمضي على الطريق وان نقود المسيرة حتى تعود الأرض والقدس حرة ".
وتابع "اننا اليوم وفي هذه اللحظة نقف وفاء للشهداء الأبرار والقادة والوزراء الذين حملوا الأمانة ورفعوا اللواء وتقدموا الصفوف وقادوا المسيرة ثم ارتقوا شهداء الى الله الشهيد الوزير سعيد صيام واللواء توفيق جبر وإسماعيل الجعبري وأفراد الأجهزة الأمنية الذين حملوا الأمانة لترتيب الأوضاع الأمنية في قطاع غزة وطالتهم يد الغدر الصهيوني في لحظة واحدة ".
من جانبه استعرض وزير الداخلية فتحي حماد واقع الأجهزة الأمنية في قطاع غزة قائلاً "تم تشكيل أجهزة وطنية إسلامية تحمي الجهاد والمقاومة متهما الاجهزة بالضفة باعتقال المجاهدين وقتلهم في السجون ".
وحمل حماد حركة فتح مسؤولية ما يجري لأبناء حركة حماس سياسياً وامنياً متوعدا بتقديم قادة الأجهزة الأمنية في الضفة للمحاكمة .
كما وأكد الوزير خلال حديثه بأنه لا يوجد في سجون وزارة الداخلية في حكومة حماس أي معتقل سياسي وان السجون مفتوحة لكل مؤسسات حقوق الإنسان ولنواب المجلس التشريعي وللصليب الأحمر ./انتهى/
رمز الخبر 929284

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 0 =