قيادي في حماس : ايران تدعم القضية الفلسطينية على الدوام

اكد القيادي بحركة حماس خليل ابو ليلة ان تحرير القدس والمسجد الاقصى كانت من اولويات الامام الخميني (رض) , وان ايران اليوم تدعم القضية الفلسطينية بجميع طاقاتها.

وقال القيادي بحركة المقاومة الاسلامية "حماس" خليل ابو ليلة في تصريح لمراسل وكالة مهر للانباء حول اهداف الامام الخميني (رض) من تسمية يوم القدس العالمي : مما لا شك فيه ان الامام الخميني رحمة الله عليه ومنذ ان انتصرت الثورة الاسلامية بقيادته , جعل تحرير فلسطين والمسجد الاقصى في مقدمة اولوياته , ولا نشك في ان الثورة الاسلامية في ايران تبذل جميع مساعيها من اجل تحرير المسجد الاقصى , وهذه القضية كانت دوما في مقدمة اولويات وسياسات الجمهورية الاسلامية الايرانية , واعتقد ان انتخاب يوم القدس العالمي يدل على ان القدس لها اهمية بالغة لدى الامة الاسلامية كافة لاسيما الشعب الايراني , وهي قضية محورية لايمكن مطلقا التقاعس عنها , وان جميع المسلمين بغض النظر عن الطائفة والقومية يولون اهتمامهم بها , فقضية القدس هي القضية الاولى للمسلمين , ويتعين على جميع المسلمين التكاتف والوقوف صفا واحدا لتحرير المسجد الاقصى من براثن المحتلين الصهاينة.
واعتبر ابو ليلة ا ن مسيرات يوم القدس العالمي التي ستقام يوم الجمعة القادم سيكون لها تأثيرات ايجابية على جميع المسلمين , وستكون عاملا في احياء القضية الفلسطينية وايقاظ المسلمين وتمسكهم بالقضية الفلسطينية , وتذكيرهم بضرورة حشد جميع طاقات العالم الاسلامي لتحرير المسجد الاقصى والقدس من نير الاحتلال الصهيوني.
وندد القيادي بحركة حماس باستئناف مفاوضات التسوية بين سلطة الحكم الذاتي الفلسطينية والكيان الصهيوني , مؤكدا ان هذه المفاوضات غير مجدية للشعب الفلسطيني , مبينا انه كلما تعددت هذه المفاوضات فانها ستؤدي الى تلاحم ابناء الشعب الفلسطيني وخاصة في بيت المقدس , كما ان اغلبية الشعب الفلسطيني تعارض مفاوضات التسوية.
واكد ابو ليلة ان حركة حماس تعارض مفاوضات التسوية لانها لن تحقق الاهداف المرسومة لها , موضحا ان الشعب الفلسطيني لن يسمح مطلقا بالنيل من المقدسات الاسلامية في الاراضي المحتلة.
وشدد القيادي بحركة حماس على ان المقاومة هي السبيل الوحيد امام الشعب الفلسطيني وفصائل المقاومة والمسلمين وجميع احرار العالم لتحرير الاراضي المحتلة , لان المقاومة هي الكفيلة باستعادة الحقوق المغتصبة./انتهى/  
رمز الخبر 1144099

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha