فيروس كورونا يشلّ كرة القدم عالميا

أدى تفشي فيروس كورونا إلى إيقاف المنافسات المحلية و الدولية لكافة القارات، فمتى ستنتهي معاناة كرة القدم امام جلادها فيروس كورونا؟

حدثت أولى حالات الإصابة بفيروس كورونا في أواخر شهر ديسمبر من العام الماضي في مدينة ووهان الصينية، حيث خلقت ضجة كبيرة امتدت لعام 2020 دون تاريخ متوقع للإنتهاء من ازمة فيروس كورونا
ومن المؤسف ان إالجراءات التي اتخذت في الشهرين الاولين لم تكن  بحجم الأزمة، وقد اقتصرت  هذه القرارت على الداخل الصيني  ومواطني الصين فقط و لاعبي كرة القدم الصينية.
لعل أبرز الإجراءات  التي اتخذت خارج الاراضي الصينية على سبيل المثال الحجر الصحي الذي فرض على المتنخب النسوي لكرة القدم في أستراليا في فندق بيرزبيان، مما اجبر الفريق الصيني على التدريب في ممرات الفندق الأسترالي.
تلى ذلك قرار الإتحاد الآسيوي لكرة القدم بإن جميع مباريات الأندية الصينية (بكين، شانغهاي شينهوا، قوانغتشو إيفرجراند و شانغهاي سيبج)  في بطولة دوري أبطال آسيا سيتم تأجيلها إلى إشعار آخر، ناهيك عن قرار تأجيل الدوري الصيني لكرة القدم الذي كان مقرارا له الإنطلاق بتاريخ 22 فبراير.
لمزيد من الاخبار لا تنسى متابعة نتائج كرة القدم مباشرة.
إن الكارثة التي حلت على كرة القدم الصينية كان من المتوقع إن تكون محدودة على الصين فقط، لكن بعد بدأ الدول الآخرى بالإعلان عن كشف حالات الإصابات بـ فيروس كورونا شلت كرة القدم العالمية بإكملها.
 إليك آخر أخبار كرة القدم التي شملت تأجيل البطولات المحلية و الدولية لكرة القدم:

حدثت أولى حالات الإصابة بفيروس كورونا في أواخر شهر ديسمبر من العام الماضي في مدينة ووهان الصينية، حيث خلقت ضجة كبيرة امتدت لعام 2020 دون تاريخ متوقع للإنتهاء من ازمة فيروس كورونا
ومن المؤسف ان إالجراءات التي اتخذت في الشهرين الاولين لم تكن  بحجم الأزمة، وقد اقتصرت  هذه القرارت على الداخل الصيني  ومواطني الصين فقط و لاعبي كرة القدم الصينية.
لعل أبرز الإجراءات  التي اتخذت خارج الاراضي الصينية على سبيل المثال الحجر الصحي الذي فرض على المتنخب النسوي لكرة القدم في أستراليا في فندق بيرزبيان، مما اجبر الفريق الصيني على التدريب في ممرات الفندق الأسترالي.
تلى ذلك قرار الإتحاد الآسيوي لكرة القدم بإن جميع مباريات الأندية الصينية (بكين، شانغهاي شينهوا، قوانغتشو إيفرجراند و شانغهاي سيبج)  في بطولة دوري أبطال آسيا سيتم تأجيلها إلى إشعار آخر، ناهيك عن قرار تأجيل الدوري الصيني لكرة القدم الذي كان مقرارا له الإنطلاق بتاريخ 22 فبراير.
لمزيد من الاخبار لا تنسى متابعة نتائج كرة القدم مباشرة.
إن الكارثة التي حلت على كرة القدم الصينية كان من المتوقع إن تكون محدودة على الصين فقط، لكن بعد بدأ الدول الآخرى بالإعلان عن كشف حالات الإصابات بـ فيروس كورونا شلت كرة القدم العالمية بإكملها.
 إليك آخر أخبار كرة القدم التي شملت تأجيل البطولات المحلية و الدولية لكرة القدم:

اوروبا: القارة العجوز تستلم لفيروس كورونا

إن اوروبا استمرت بإقامة مباريات كرة القدم حتى ما يقارب منتصف شهر مارس لهذا العام، رغم إرتفاع عدد إصابات فيروس كورونا بشكل هائل في إيطاليا. 

لقد كان الإجراء الوحيد في تلك الفترة إقامة المباريات دون جمهور و تعليق الأنشطة الرياضية في لومباردي و فينيتو في إيطاليا، و لكن ذلك بعد أن داهم  فيروس كورونا  النخبة الرياضية وتعرض اللاعبين للإصابه بكوفيد  19 في الدوريات الأوربية تمّ  إتخاذ قرار في 10 من مارس عن قرار إيقاف الدوري الإيطالي.

بعد قرار تأجيل مباريات  سيري آ أعلن يويفا في 13 مارس عن قراره بتأجيل دوري أبطال أوروبا و الدوري الأوروبي، ذلك بعد إعلان إصابة لاعب نادي يوفنتوس دانييلي روجاني بـ فيروس كورونا و لاعب كرة السلة لنادي ريال مدريد. 
إن قرار تأجيل دوري أبطال أوروبا تبعه مباشرة قرار تأجيل الدوريات الكبرى الأوروبية ( الدوري الإنجليزي، لا ليغا، الدوري الألماني، الدوري الفرنسي).

اما في البريميرليج فإن إصابة البرتغالي مايكل  ارتيتا بـ  فيروس كورونا مدرب نادي آرسنال، قد سببت الذعر في إنجلترا بشكل كبير، ليتم الإعلان بعدها عن تزايد حالات ظهور أعراض فيروس كورونا في نادي إيفرتون و نادي اتفورد و نادي برونموث.

لقد انهالت المساعدات المالية من الإندية الكبرى للقطاع الصحي في سبيل مواجهة كورونا، و أبرز هذه الأندية نادي ميلان و كبار البوندسليجا (بايرن ميونخ، بوروسيا دورتموند، لايبزيج و باير ليفركوزن)  كما ساهم كل من ليونيل ميسي، بيب غوارديولا، كريستيانو رونالدو و زلاتان إبراهيموفيتش في تقديم التبرعات المالية .

وكان القرار الاهم حول الازمة هو القرار الآخير للإتحاد الأوروبي لكرة القدم"يويفا" هو تأجيل بطولة يورو 2020 بسبب تفاقم الأوضاع بسبب فيروس كورونا، ليتم إقامتها عوضا عن ذلك في العام القادم.

امريكا الجنوبية: تأجيل كوبا امريكا بسبب فيروس كورونا

بعد ساعات قليلة عن إعلان تأجيل بطولة يورو 2020 إلى العام القادم، صرحت رابطة امريكا الجنوبية لكرة القدم بقرار تأجيل بطولة كوبا أمريكا ايضا التي كان من المقرر إقامتها في شهري يونيو و يوليو من العام الجاري. 

لقد كان من المقرر إقامة  بطولة كوبا امريكا إ في كل من دولتي الأرجنتين و كولومبيا، لكن دولة الأرجنتين قد أعلنت عن توقف جميع رحلات الطيران لمدة 30 يوم كما عبرت عن قلقها بإستضافة المشجعين مما يسبب إرتفاع في اعداد المصابين بـ فيروس كورونا. 
كما إن تأجيل كوبا أمريكا بسبب فيروس كورونا انهت حلم النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي بأن ينال لقبه الأول مع منتخب بلاده، ليطول الإنتظار حتى إشعار آخر.
شهدت البرازيل عودة أبرز نجومها من أوروبا، لا سيما لاعبي نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، فقد قام  نيمار دا سيلفا بكسر الحجر الصحي متبعا خطى زميله في الفريق تياغو سيلفا. 
إن الأندية البرازيلية اتخذت منهجا مختلفا في محاربة فيروس كورونا، فقد عرض كل من نادي باهيا، أتليتيكو بارانينسي و ساو باولو منشآتهم و ملاعبهم للمصابين بفيروس كورونا الذي يعانون من أعراض اقل حدة.
و قد صرح نادي باهيا عن هذه الخطوة قائلا:" نضع مراكز التدريب تحت تصرف الحكومة لاستقبال المرضى ب فيروس كورونا، طالما كانت الحاجة إلى ذلك".
كما اعلن اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم (الكونميبول)، إنه في سبيل تشجيع الاندية المشاركة في كأس ليبرتادوريس و كأس سود أمريكانا سيتم تقديم 60% من مكآفات المشاركة مقدما.

آسيا: تسجل اولى حالة وفاة في كرة القدم 
إن اولى خطوات في سبيل مواجهة أزمة فيروس كورونا اتخذها الاتحاد الاسيوي لكرة القدم هي السماح لدول غرب آسيا إقامة مبارياتها في دوري ابطال آسيا وتأجيل مباريات دول شرق آسيا التي تشترك في منافساتها مع الفرق الصينية.
بدأ الضرر يتسع على  كرة القدم آسيويا بإنتشار فيروس كورونا في آواخر شهر فبراير في إيران، وهذا وجه لها الضربة القاضية. و قد سجلت اولى حالة وفاة  في عالم كرة القدم للاعبة الايرانية إلهام شيخي البالغة من العمر 23 عاما.
 
وبانتشار فيروس كورونا في ايران قرر الاتحاد الاسيوي لكرة القدم تأجيل مباريات شرق آسيا مع غرب آسيا كإجراء لمنع إنتشار فيروس كورونا، بعد أن اعتذرت  قبل هذا القرار بايام كل من دولة البحرين و الكويت من إستضافة الفرق الإيرانية خوفا من فيروس كورونا.

اما كأس العالم 2022 الذي من المقرر إقامته في قطر، و الذي من المفترض إن تقام تصفياته هذا العام قد تم تأجيلها هي الآخرى. 
اعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" عن إجراء إحترازي بتأجيل التصفيات ليعلن في بيان رسمي جاء فيه :" بعد مشاورات مع الدول الأعضاء في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، اتفق الفيفا والاتحاد الآسيوي على تأجيل المباريات المقبلة في تصفيات كأس العالم 2022 في آسيا".
الجدير بالذكر إن الدول العربية قد إتخذت قرارت في هذه الفترة شملت ابسطها إقامة المباريات دون جمهور كما في السعودية، و تلاها إيقاف الدوريات المحلية إلى إشعار آخر.

إن اوروبا استمرت بإقامة مباريات كرة القدم حتى ما يقارب منتصف شهر مارس لهذا العام، رغم إرتفاع عدد إصابات فيروس كورونا بشكل هائل في إيطاليا. 

لقد كان الإجراء الوحيد في تلك الفترة إقامة المباريات دون جمهور و تعليق الأنشطة الرياضية في لومباردي و فينيتو في إيطاليا، و لكن ذلك بعد أن داهم  فيروس كورونا  النخبة الرياضية وتعرض اللاعبين للإصابه بكوفيد  19 في الدوريات الأوربية تمّ  إتخاذ قرار في 10 من مارس عن قرار إيقاف الدوري الإيطالي.

بعد قرار تأجيل مباريات  سيري آ أعلن يويفا في 13 مارس عن قراره بتأجيل دوري أبطال أوروبا و الدوري الأوروبي، ذلك بعد إعلان إصابة لاعب نادي يوفنتوس دانييلي روجاني بـ فيروس كورونا و لاعب كرة السلة لنادي ريال مدريد. 
إن قرار تأجيل دوري أبطال أوروبا تبعه مباشرة قرار تأجيل الدوريات الكبرى الأوروبية ( الدوري الإنجليزي، لا ليغا، الدوري الألماني، الدوري الفرنسي).

اما في البريميرليج فإن إصابة البرتغالي مايكل  ارتيتا بـ  فيروس كورونا مدرب نادي آرسنال، قد سببت الذعر في إنجلترا بشكل كبير، ليتم الإعلان بعدها عن تزايد حالات ظهور أعراض فيروس كورونا في نادي إيفرتون و نادي اتفورد و نادي برونموث.

لقد انهالت المساعدات المالية من الإندية الكبرى للقطاع الصحي في سبيل مواجهة كورونا، و أبرز هذه الأندية نادي ميلان و كبار البوندسليجا (بايرن ميونخ، بوروسيا دورتموند، لايبزيج و باير ليفركوزن)  كما ساهم كل من ليونيل ميسي، بيب غوارديولا، كريستيانو رونالدو و زلاتان إبراهيموفيتش في تقديم التبرعات المالية .

وكان القرار الاهم حول الازمة هو القرار الآخير للإتحاد الأوروبي لكرة القدم"يويفا" هو تأجيل بطولة يورو 2020 بسبب تفاقم الأوضاع بسبب فيروس كورونا، ليتم إقامتها عوضا عن ذلك في العام القادم.

امريكا الجنوبية: تأجيل كوبا امريكا بسبب فيروس كورونا

بعد ساعات قليلة عن إعلان تأجيل بطولة يورو 2020 إلى العام القادم، صرحت رابطة امريكا الجنوبية لكرة القدم بقرار تأجيل بطولة كوبا أمريكا ايضا التي كان من المقرر إقامتها في شهري يونيو و يوليو من العام الجاري. 

لقد كان من المقرر إقامة  بطولة كوبا امريكا إ في كل من دولتي الأرجنتين و كولومبيا، لكن دولة الأرجنتين قد أعلنت عن توقف جميع رحلات الطيران لمدة 30 يوم كما عبرت عن قلقها بإستضافة المشجعين مما يسبب إرتفاع في اعداد المصابين بـ فيروس كورونا
كما إن تأجيل كوبا أمريكا بسبب فيروس كورونا انهت حلم النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي بأن ينال لقبه الأول مع منتخب بلاده، ليطول الإنتظار حتى إشعار آخر.
شهدت البرازيل عودة أبرز نجومها من أوروبا، لا سيما لاعبي نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، فقد قام  نيمار دا سيلفا بكسر الحجر الصحي متبعا خطى زميله في الفريق تياغو سيلفا. 
إن الأندية البرازيلية اتخذت منهجا مختلفا في محاربة فيروس كورونا، فقد عرض كل من نادي باهيا، أتليتيكو بارانينسي و ساو باولو منشآتهم و ملاعبهم للمصابين بفيروس كورونا الذي يعانون من أعراض اقل حدة.
و قد صرح نادي باهيا عن هذه الخطوة قائلا:" نضع مراكز التدريب تحت تصرف الحكومة لاستقبال المرضى ب فيروس كورونا، طالما كانت الحاجة إلى ذلك".
كما اعلن اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم (الكونميبول)، إنه في سبيل تشجيع الاندية المشاركة في كأس ليبرتادوريس و كأس سود أمريكانا سيتم تقديم 60% من مكآفات المشاركة مقدما.

آسيا: تسجل اولى حالة وفاة في كرة القدم 
إن اولى خطوات في سبيل مواجهة أزمة فيروس كورونا اتخذها الاتحاد الاسيوي لكرة القدم هي السماح لدول غرب آسيا إقامة مبارياتها في دوري ابطال آسيا وتأجيل مباريات دول شرق آسيا التي تشترك في منافساتها مع الفرق الصينية.
بدأ الضرر يتسع على  كرة القدم آسيويا بإنتشار فيروس كورونا في آواخر شهر فبراير في إيران، وهذا وجه لها الضربة القاضية. و قد سجلت اولى حالة وفاة  في عالم كرة القدم للاعبة الايرانية إلهام شيخي البالغة من العمر 23 عاما.
 
وبانتشار فيروس كورونا في ايران قرر الاتحاد الاسيوي لكرة القدم تأجيل مباريات شرق آسيا مع غرب آسيا كإجراء لمنع إنتشار فيروس كورونا، بعد أن اعتذرت  قبل هذا القرار بايام كل من دولة البحرين و الكويت من إستضافة الفرق الإيرانية خوفا من فيروس كورونا.

اما كأس العالم 2022 الذي من المقرر إقامته في قطر، و الذي من المفترض إن تقام تصفياته هذا العام قد تم تأجيلها هي الآخرى. 
اعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" عن إجراء إحترازي بتأجيل التصفيات ليعلن في بيان رسمي جاء فيه :" بعد مشاورات مع الدول الأعضاء في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، اتفق الفيفا والاتحاد الآسيوي على تأجيل المباريات المقبلة في تصفيات كأس العالم 2022 في آسيا".
الجدير بالذكر إن الدول العربية قد إتخذت قرارت في هذه الفترة شملت ابسطها إقامة المباريات دون جمهور كما في السعودية، و تلاها إيقاف الدوريات المحلية إلى إشعار آخر.

رمز الخبر 1903376

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 0 =