الصين رحّبت باجتماع مجلس الأمن بحضور إيران

رحّبت وزارة الخارجية الصينية باقتراح الرئيس الروسي "فلاديمير بوتين" بعقد اجتماع افتراضي لمجلس الأمن بحضور إيران وألمانيا.

وافادت وكالة مهر للأنباء، ان الصين رحّبت بمبادرة الرئيس الروسي "فلاديمير بوتين" بضمان الامن في الخليج الفارسي.

وبحسب هذا التقرير، اعلنت وزارة الخارجية الصينية انه من اجل تجنّب الكواجهة والتوتر في الخليج الفارسي، رحّبت بعرض بمبادرة الرئيس(الصين وبريطانيا وفرنسا والمانيا وايران).  

وأضاف المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية بأن "بكّين" دعمت وايّدت الاتفاق النووي في مجلس الأمن الدولي وشددت على ضرورة الحفاظ على السلام والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط.

جدير بالذكر ان الرئيس الروسي "فلاديمير بوتين" دعا إلى اجتماع افتراضي لمجلس الأمن بحضور ألمانيا وإيران لمناقشة الحظر على إيران.

وفي هذا الصدد، أصدر مكتب الرئيس الروسي بياناً أعلن فيه أن الرئيس الروسي طلب هذا الاجتماع لبحث ومناقشة وتبادل وجهات النظر في مسألة العقوبات على الجمهورية الاسلامية الايرانية.

ووضّح البيان ان موسكو ملتزمة تماما بالاتفاق النووي.

وغرد ممثل روسيا الدائم في الامم المتحدة "ميخائيل أوليانوف" دعمه لطلب بوتين بعقد هذه الجلسة.

وفقًا ل"أوليانوف" فإن الغرض من هذا الاجتماع الافتراضي لمجلس الأمن هو منع الصراع الغير ضروري وتقديم الدعم الجماعي لقرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة رقم 2231.

/انتهى/

رمز الخبر 1906634

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 5 =