حاجي زادة: إلغاء حظر التسلح يمهد الطريق لتصدير المعدات الدفاعية

أكد قائد القوة الجوفضائية التابعة للحرس الثوري، العميد أمير علي حاجي زادة بان إيران مكتفية ذاتيا وليست بحاجة الى الخارج لتوفير حاجاتها التسليحية، لافتا الى ان إلغاء حظر التسلح عن البلاد سيمهد الطريق لتصدير المعدات الدفاعية.

وقال العميد حاجي زادة في تصريح للصحافيين اليوم الأثنين على هامش مراسم تكريم مليون من المقاتلين القدامى المشاركين في مرحلة الدفاع المقدس (1980-1988) وردا على سؤال حول محاولات اميركا لتمديد القيود التسليحية على ايران: ان برنامج الجمهورية الاسلامية الايرانية سوف لن يشهد اي تغيير عن السابق، فنحن اليوم مكتفون ذاتيا ولو رفعت القيود سيتمهد الطريق للصادرات.

واضاف: اننا لسنا بحاجة الى الخارج في توفير حاجاتنا التسليحية ومكتفون ذاتيا.

واوضح بان رفع القيود التسليحية عن ايران له عدة مزايا، الاولى تحقيق انتصار سياسي والثانية اطلاق يد ايران للصادرات والتي تعد في الواقع ضربة لصلافة اميركا.

وحول تهديدات ترامب وردّ ايران عليها قال: ان ترامب جرّب حظه في مواجهة ايران سابقا؛ لقد كرروا مثل هذه التصريحات العبثية مرارا، فمثلما راينا تهديدهم فيما سبق بضرب 52 نقطة في ايران (ردا عى الضربة الصاروخية لقاعدة عين الاسد) ولم يفعلوا شيئا والان ايضا لا يستطيعون ان يرتكبوا اي حماقة. 

/انتهى/

رمز الخبر 1907821

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 8 =