نار الحرب المستعرة بين أذربيجان وأرمينيا داخل إيران

يظهر هذا الشريط المصور اندلاع النيران في الحقول الزراعية بقرية أصلاندوز، بمحافظة "أردبيل" في شمال غربي إيران بسبب سقوط قذائف الهاون في الحرب بين أرمينيا وجمهورية أذربيجان.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن عددا من أهالي القرية غادروا منازلهم نحو مناطق مجاورة خوفا من سقوط المزيد من القذائف.

علما أنه سبق "صاروخا سقط قرب منطقة سكنية في قرية محمد صالح لو بمحافظة خدا آفرين في شمال غربي البلاد"، ونقلت عن الأهالي قولهم إن "ذلك لم يؤد إلى خسائر بشرية أو مادية".

وأبلغ المسؤولون الإيرانيون حرس الحدود في أرمينيا وأذربيجان، باحتجاجها على سقوط القذائف على الجانب الإيراني، محذرة من تبادل النيران قرب أراضيها.

واندلعت صباح الأحد الماضي اشتباكات مسلحة على خط التماس بين القوات الأذرية والأرمنية في إقليم قره باغ.

وقالت أذربيجان، إن "القوات المسلحة الأرمنية أطلقت النار على مناطق سكنية على خط التماس في إقليم قره باغ المعلن استقلاله من جانب واحد، وإن القصف أسفر عن سقوط قتلى في صفوف المدنيين".

من جانبها، اتهمت أرمينيا الجانب الأذربيجاني بشن "ضربات جوية وصاروخية" على الإقليم، وأعلنت حكومة يريفان التعبئة العامة في البلاد./انتهى/

رمز الخبر 1908162

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 3 =