عظام الكيان الصهيوني تصدعت في حرب الايام الـ 12

اكد قائد القوة الجوفضائية التابعة لحرس الثورة الاسلامية العميد امير علي حاجي زادة بان عظام الكيان الصهيوني قد تصدعت خلال حرب الايام الـ 12 مع المقاومة الفلسطينية في غزة، معتبرا هذا الامر نقطة البداية ومنعطفا في انهيار الكيان.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه قال العميد حاجي زادة في تصريح له اليوم السبت على هامش مراسم اربعينية القائد في الحرس الثوري اللواء محمد حجازي: انه على الشباب ونحن جميعا الاقتداء بهذا الشهيد وان نتعلم من اسلوب حياة شهداء مثل القائد حجازي والقائد الحاج قاسم سليماني الذين امضوا عمرهم في سبيل الله والثورة والجهاد.

واشار قائد القوة الجوفضائية الى حرب الايام الـ 12 بين المقاومة الفلسطينية والكيان الصهيوني قائلا: ان حرب الايام الـ 12 والمقاومة البطولية للفلسطينيين تحكي عن كل شيء وان قدرات المقاومة يجب سماعها من لسان العدو اذ سمعنا ماذا قال قائد "سنتكوم" الارهابية (القيادة المركزية الاميركية) اذ اعترف بان ايران اصبحت متفوقة عليهم جويا بل عسكريا ايضا.

واعتبر العميد حاجي زادة بان هذه الانتصارات التي تحققت لجبهة المقاومة والهزائم المتتالية للاستكبار العالمي والصهاينة لا يختص فقط الاراضي المحتلة ولبنان وسوريا وايران والعراق واليمن وقال: ان الصهاينة يعلمون بان عليهم حزم حقائبهم والرحيل من هذه المنطقة. لقد راينا في غزة حيث لا يصل الى السكان فيها حتى المستلزمات الحياتية الابتدائية، وقد تصدع عظام الكيان الصهيوني في هذه الحرب وهو ما رآه الجميع. هذه فقط نقطة البداية ومنعطف في انهيار الكيان.

/انتهى/

رمز الخبر 1914872

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 15 =