الحرس الثوري بدأ باطلاق ورش لانتاج الكمامات والمواد المعقمة وحملة تطعيم ضد كورونا

أكد قائد القوة البحرية التابعة لحرس الثورة الاسلامية، يوم الجمعة، اننا نستخدم كل طاقاتنا لمواجهة الموجة الجديدة لفايروس كورونا، ونقف الى جانب الطواقم الطبية الجهادية ونقدم لها الدعم.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه في حديثه للمراسلين لدى تفقده وضع تقديم الخدمات في احدى المستشفيات الميدانية في بندرعباس، قال الاميرال علي رضا تنكسيري: تلبية لأمر قائد الثورة سماحة الامام الخامنئي وتنفيذا لإيعاز القائد العام للحرس الثوري، نقف بكل طاقاتنا لدى القوة البحرية للحرس الى جانب الطواقم الطبية لمواجهة الموجة الجديدة لفايروس كورونا، ونقدم لها الدعم، واينما استدعت الحاجة فنحن جاهزون لتقديم العون للمواطنين، وأن القسم الطبي للقوة البحرية وبالتنسيق مع اللجنة الوطنية لمكافحة كورونا، يبذل قصارى جهوده ويقدم الخدمات الطبية للمواطنين.

وأعرب الاميرال تنكسيري عن تقديره لجهود المراسلين والصحفيين الذين حملوا على عاتقهم مسؤولية بث الامل والطمأنينة بين المجتمع، اضافة الى تقديره للأطقم والفرق الطبية والصحية التي تبذل جهودها ليل نهار لتقديم الخدمات لمرضى كورونا.

وبشأن اجراءات القوة البحرية للحرس الثوري في تنفيذ الامر الاخير الصادر عن قائد الثورة وإيعاز القائد العام للحرس، صرح الاميرال تنكسيري: في هذا المجال أعلنا استعدادنا التام، وحشدنا الحد الاقصى من طاقاتنا وامكاناتنا ومعداتنا وكوادرنا الانسانية المتخصصة وخصصنا العديد من الاقسام الطبية للمستشفيات التابعة للقوة البحرية في المدن الساحلية لتقديم العلاج لمرضى كورونا.

ولفت الى ان القوة البحرية للحرس الثوري، بادرت في المدن المحرومة الى اطلاق ورش لانتاج الكمامات والمواد المعقمة وقامت بتوزيعها مجانا بين الاهالي، فضلا عن توفير المصل لمستشفيات جامعة العلوم الطبية في هرمزكان لايصاله الى مرضى كورونا. كما تساهم القوة البحرية في عملية التطعيم ضد كورونا في جزر الخليج الفارسي.

/انتهى/

رمز الخبر 1916955

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 4 =