ابناء محافظة بوشهر الايرانية يستعرضون اقتدارهم البحري

اجرى ابناء محافظة بوشهر في اليوم الوطني لمقارعة الاستعمار استعراضاً لاقتدارهم البحري للذود عن حياض البلاد في الخليج الفارسي.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان المراسم جرت في الذكرى السنوية لاستشهاد "رئيس علي دلواري" واليوم الوطني لمقارعة الاستعمار، واقيم العرض البحري للزوارق على شواطئ الخليج الفارسي في دلوار، مسقط رأس القائد المناهض للاستعمار.

وفي حفل إحياء ذكرى استشهاد علي دلواري القائد الكبير لمحاربة الاستعمار، قال العميد رمضان زيراهي: تكريما لذكرى الشهيد رئيس علي دلواري، أقيم استعراض للقوة البحرية في الخليج الفارسي على شواطئ دلوار تنكستان، مسقط رأس هذا الشهيد العظيم، بمشاركة سفن المواطنين، والمنطقة البحرية الثانية للحرس الثوري الايراني والتعبئة البحرية.

واشار قائد المنطقة البحرية الثانية لحرس الثورة الاسلامية، إلى مشاركة اكثر من 150 زورقا في العرض البحري في اليوم الوطني لمقارعة الاستعمار وقال ان 30 سفينة ثقيلة، و 120 زورقا خفيفا للمواطنين، وعدد من السفن البحرية لقوات التعبئة البحرية وقاعدة الشهيد رئيس علي دواري للمنطقة البحرية الثانية للحرس الثوري شاركت في الاستعراض المذكور.

وقال إنه في كل عام بمناسبة اليوم الوطني لمقارعة الاستعمار تقام برامج مختلفة في جميع انحاء البلاد بما في ذلك في محافظة بوشهر وقال انه مثلما ازعج القائد علي دلواري ورفاقه العدو ببسالة في زمانهم، فإن ابناء هذه الارض قد ركعوا الاعداء في الخليج الفارسي.

ولفت قائد المنطقة البحرية الثانية للحرس الثوري الى ان الامن مستتب في الخليج الفارسي من خلال الرصد والمراقبة على مدار الساعة واعلن ان بحرية الحرس الثوري الآن في ذروة الاستعداد الدفاعي لتنفيذ المهام.

واعتبر زيراهي الخليج الفارسي آمنًا للاصدقاء وغير آمن للاعداء وشدد على ان بحرية الحرس الثوري الايراني ، التي ترصد وتراقب تحركات سفن الاعداء العائمة في الخليج الفارسي ليلا ونهارا ،و سيتم التعامل معها بصرامة وبقوة عالية إذا ما ارتكبت اي خطا في الحسابات./انتهى/

رمز الخبر 1917610

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 5 =