كمالوندي يحذر الوكالة الدولية للطاقة الذرية

أكد المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الإيرانية "بهروز كمالوندي" ، اليوم السبت ،أن إيران تراقب كل الأمور المتصلة بالاتفاق النووي بدقة ولا يمكن للوكالة الدولية أن تتصرف تلقائياً ومن جانب واحد بل نحن من نزودها بالمعلومات وإنها تعمل على أساس ذلك.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الإيرانية عقد مؤتمرا صحفيا اليوم السبت وذلك على هامش زيارة الصحفيين لمجمع الشهيد أحمدي روشن لتخصيب اليورانيوم في مدينة نطنز (وسط) وأكد إن الصناعة النووية الإيرانية تواصل عملها بشكل جيد مشيراً الى إن إيران تواصل برنامجها وفقا لخطة معلنة لوكالة الطاقة الذرية.

وقال إن المهم هو أن يعرف شعبنا العزيز إن عملية التخصيب تسير بشكل جيد مشيراً إلى إننا ورغم جميع القيود نعمل بثلثي الأجهزة الموجودة في مجمع الشهيد أحمدي روشن.

وأوضح كمالوندي ، إن مفاعل الماء الثقيل يعمل بشكل جيد وينتج عشرين طناً سنوياً مؤكدا إن إنتاج البلاد من الماء الثقيل يتمتع بإقبال جيد في الأسواق العالمية وإن الكثير من الدول من بينها روسيا والولايات المتحدة ترغب بشرائه.

وأشار إلى مواصلة إيران نشاطها النووي في المجال الطبي. 

وحول طلب تفتيش المنشآت العسكرية الإيرانية قال كمالوندي: لقد قلنا مرات عدة إن أي شكل من أشكال التفتيش ينبغي أن يكون في إطار الإتفاق النووي وإتفاقيات الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

وأكد على إن إيران تراقب كل الأمور ولا يمكن للوكالة الدولية أن تتصرف تلقائياً ومن جانب واحد بل نحن من نزودها بالمعلومات وإنها تعمل على أساس ذلك.

في الختام شدد على أن كل الأمور أصبحت واضحة ولا لبس فيها فمن يحاول أن يختلق بعض القصص أو يوجه الإتهام لإيران وفقاً لتصورات وأوهام معينة فإن ذلك ليس سوى حرب إعلامية ينبغي الإنتباه لها./انتهى/

رمز الخبر 1875895

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 6 =