الكيان الصهيوني يرفع حالة التأهب في الشمال الفلسطيني خوفا من "ايران" و"حزب الله"

أكّدت القناة العبرية الـ"i24" أن جيش الاحتلال الصهيوني رفع حالة التأهب على الحدود الشمالية الفلسطينية مع لبنان خوفاً من رد عسكري حاسم من "ايران" و"حزب الله".

وذكرت قناة "i24" العبرية أن ميلي عقد لقاء عن بعد مع نتنياهو بمشاركة رئيس الأركان الصهيوني وتداول معه موضوع إيران والتحديات الأمنية في المنطقة.

كما عقد مسؤولون عسكريون صهيونيون وأمريكيون رفيعو المستوى الليلة الماضية اجتماعا آخر في ظل حالة التوتر السائدة على الجبهة الشمالية مع كل من لبنان وسوريا وإيران.

وشارك في الاجتماع عن الجانب الأمريكي إضافة إلى "ميلي" مجموعة من الضباط الكبار الذين يرافقونه.

فيما حضر الاجتماع من جانب الكيان وزير الجيش "بيني غانتس" ورئيس الأركان "أفيف كوخافي" ورئيس الموساد "يوسي كوهين" ورئيس هيئة الاستخبارات "تمير هيمان" ورئيس هيئة الاستراتيجيات والدائرة الثالثة "طال كلمن".

وذكرت هيئة البث الرسمية الصهيونية "مكان" أن الاجتماع عقد لمناقشة بعض القضايا الأمنية في المنطقة.

ولفتت إلى أن "ميلي" استمع خلال الاجتماع الذي عقد في قاعدة "نفاتيم" الجوية اللتابعة للكيان إلى عرض استخباري قدمه رئيس هيئة الاستخبارات "تمير هيمان" ومراجعة استراتيجية من قبل رئيس هيئة الاستراتيجيات والدائرة الثالثة "طال كلمن".

وبحسب "مكان" فإنه كجزء من المحادثة تم استعراض التهديدات والردود التي يتعامل معها الجيش الإسرائيلي في المنطقة.

/انتهى/

رمز الخبر 1906041

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 10 =