ظريف: إيران ترحب بوقف الأعمال العدائية في ناغورنو كاراباخ كخطوة نحو السلام

أكد وزير الخارجية الإيرانية "محمد جواد ظريف"، اليوم السبت، أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية ترحب بوقف الأعمال العدائية في "ناغورنو كاراباخ" بين أذربيجان وأرمينيا كخطوة نحو السلام.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه كتب وزير الخارجية الإيراني ظريف في تغريدة على موقع تويتر للتواصل الاجتماعي، أن "الجمهورية الإسلامية الإيرانية ترحب بوقف الأعمال العدائية في "ناغورنو كاراباخ" بين أذربيجان وأرمينيا كخطوة نحو السلام".

وأضاف: "نحث جارتينا أذربيجان وأرمينيا على الانخراط في حوار موضوعي على أساس احترام القانون الدولي وسلامة الأراضي".

كما أعرب عن تثمينه وتقديره للجهود التي تبذلها روسيا لإبرام اتفاق لوقف الأعمال العدائية في "ناغورنو كاراباخ" بين أذربيجان وأرمينيا كخطوة نحو السلام.

هذا وأعلنت مصادر روسية قبل دقائق عن وقف إطلاق النار في قره باغ.

كما أعلنت وزارة الخارجية التركية عن دعمها لوقف إطلاق النار في ناغورنو كاراباخ كخطوة أولية مهمة، لكنها شددت على أنه لا يمكن أن يكون بديلاً عن حل دائم.

والتقى وزيرا خارجية أرمينيا وأذربيجان زوراب مونتاسكانيان وجيحون بايراموف في موسكو امس الجمعة في ضيافة وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ، واتفقت الأطراف الثلاثة على وثيقة مشتركة ووقف لإطلاق النار في منطقة ناغورنو كاراباخ بعد 10 ساعات من المفاوضات، واصبح الاتفاق ساري المفعول عند الساعة 12 ظهر يوم السبت 10 أكتوبر في بداية وقف إطلاق النار في قره باغ.

كما تم الاتفاق على أن تواصل أرمينيا وجمهورية أذربيجان ، بالوساطة المشتركة لمجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا ، المفاوضات الأساسية بهدف التوصل إلى اتفاق سلمي في أقرب وقت ممكن./انتهى/

رمز الخبر 1908402

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 3 =