ايران وباكستان تؤكدان على توسيع العلاقات في كافة المجالات

أكد وزير الداخلية الايراني خلال لقائه السفير الباكستاني في طهران اليوم الأحد على تعزيز التعاون الشامل ولاسيما الاقتصادي بين إيران وباكستان، ودعا الى ترسيخ التعاون بين مينائي غواتر الإيراني وغوادر الباكستاني، وإرساء البنى التحتية اللازمة في هذا السياق.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان وزير الداخلية الايراني، أحمد وحيدي، دعا خلال لقائه السفير الباكستاني في طهران، رحيم حيات قريشي، إلى تطوير الأسواق الحدودية والتبادل التجاري لإيجاد أرضيات مناسبة في سياق رفع مستوى التعاون الثنائي الشامل؛ متطلعا إلى اتخاذ خطوات مشتركة من قبل المسؤولين الإيرانيين والباكستانيين في هذا الإطار.

كما لفت إلى أهمية التعاون بين طهران وإسلام آباد إزاء القضايا الاقتصادية البنوية مثل الطاقة وتجارة الترانزيت؛ مصرحا أن البلدين عازمان على توسيع العلاقات بينهما في جميع المجالات؛ مما يلزم إجراء مباحثات مشتركة بهدف رفع العقبات الاحتمالية في هذا الإطار، داعياً إلى ترسيخ التعاون بين مينائي غواتر الإيراني وغوادر الباكستاني، وإرساء البنى التحتية اللازمة في هذا السياق.

وتطرق وزير الداخلية الايراني إلى قضية النازحين الأفغان، والتي وصفها "هاجسا مشتركا" بين الدول الثلاث إيران وأفغانستان وباكستان، مؤكدا على تظافر الجهود لتوفير ظروف مواتية للحد من حجم الضحايا بين هؤلاء المهاجرين.

ومن جانبه أعلن السفير الباكستاني أن بلاده وضعت خططا مناسبة لتوسيع الأسواق الحدودية وزيادة التعامل بين البلدين في شتى المجالات ذات الاهتمام المشترك ولاسيما التجارية منها، مشيراً إلى فرص الارتقاء بحجم صادرات الغاز والكهرباء الإيراني مع باكستان إلى مستوى مطلوب.

وفيما أعرب عن ترحيبه لمقترح الجانب الإيراني بشأن التعاون بين مينائي البلدين، دعا السفير الباكستاني في طهران إلى عقد اتفاقية التوأمة بين مينائي غواتر وغوادر؛ مؤكدا أن ذلك سيعود بالمنفعة الاقتصادية والتجارية على جميع دول المنطقة./انتهى/

رمز الخبر 1921726

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha