الإتفاق النووي رابح-رابح

اعتبر رئيس الجمهورية الإسلامية "حسن روحاني" خلال اتصال هاتفي مع نظيره النمساوي أن الإتفاق النووي بين ايران والسداسية رابح-رابح معلناً أن "زيارة الرئيس النمساوي ايران ستدخل علاقات البلدين مرحلة جديدة".

ووصف الرئيس الإيراني "حسن روحاني" خلال اتصال هاتفي مع نظيره النمساوي علاقات طهران وفيينا بالجيدة مضيفاً : "إن الإتفاق النووي بين ايران والسداسية مهد الأرضية أمام توسيع وتنمية العلاقات بين طهران وفيينا".

وأشار "روحاني" إلى زيارة الرئيس النمساوي المقبلة إلى ايران مؤكداً :"أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية ترحب بهذه الزيارة التي ستدخل علاقات البلدين مرحلة جديدة وتمهد الأرضية للتعاون المشترك بين البلدين".

وشكر الرئيس الإيراني نظيره النمساوي على تهنئته جميع الإيرانيين وخاصة حكومة الجمهورية الإسلامية بمناسبة عيد الفطر السعيد .

ومن جانبه أعرب الرئيس النمساوي "هانس فيشر" عن رضاه من نهاية المفاوضات النووية بين ايران والقوى الكبرى قائلاَ : "دون شك إن نتيجة المفاوضات سيكون لها آثار ونتائج إيجابية بالنسبة إلى العالم كله وخاصة العلاقات بيننا".

وثمن "هانس فيشر" جهود الفريق الإيراني المفاوض من أجل نجاح المفاوضات مبيناً أن "الإتفاق النووي أظهر جيداً أنه من الممكن تسوية أهم القضايا الدولية بالطرق السلمية والحوار".

كماوقدم الرئيس النمساوي التهاني بحلول عيد الفطر إلى جميع الإيرانيين وحكومة الجمهورية الإسلامية.

هذا وتم خلال هذا الإتصال بحث أهمية"الملتقى الدولي بين ايران وأوربا:إستثمار وتجارة" الذي سيعقد في العاصمة النمساوية الأسبوع المقبل./انتهى/

رمز الخبر 1856466

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 8 =