الحرس الثوري يوقف سفينة اجنبية محمولة بالوقود المهرب

قامت دوريات بحرية تابعة لقوات حرس الثورة الاسلامية بتوقيف سفينة اجنبية محملة بمليون ليتر من الوقود المهرب.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن دائرة العلاقات العامة لحرس الثورة الاسلامية فندت في بيان لها اليوم الخميس مزاعم الإعلام الغربي القائلة أن إيران أوقفت سفينة أجنبية محملة بمليون ليتر من الوقود جنوب جزيرة لارك في الخليج الفارسي.

وأوضح البيان ان الدوريات البحرية التابعة لمنطقة حرس الثورة الاسلامية الاولى في الخليج الفارسي ومضيق هرمز قامت يوم الاحد الماضي 14 تموز بتوقيف سفينة اجنبية كانت تحمل مليون ليتر من الوقود المهرب في جنوب جزيرة لارك بعد انجاز التنسيق اللازم وصدور قرار الاطراف القضائية المعنية بهذا الشان في اطار عمليات الرصد ومراقبة تنقل السفن في الخليج الفارسي لتصدي التهريب المنظم ومكافحتها.

وأضاف البيان أن السفينة تتسع لمليوني ليتر من الوقود، وكان على متنها 12 بحار أجنبي، وكانت تمضي لتسليم الوقود المهرب المنقول من القوارب الإيرانية إلى السفن الأجنبية في مناطق أبعد، لكن الحرس الثوري تمكن من إحباط عملية التهريب هذه.

وفند البيان مزاعم الإعلام الغربي، مبيناً أن السفنية المذكورة تم توقيفها وتشكيل ملف تحقيق حولها تم تحويله للسلطات القضائية المختصة، وفيما تكمل الوحدات البحرية التابعة للحرس الثوري بجدية تامة عملها المعتاد للحفاظ على الأمن ومكافحة التهريب الممنهج للوقود. /انتهى/.

رمز الخبر 1896391

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 6 =