رئیسي وبوتین ناقشا ضرورة تعزيز التعاون النووي السلمي بين البلدين

أعلن المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الايرانية "بهروز كمالوندي"، اليوم الجمعة ان الرئيس الايراني "السيد ابراهيم رئيسي"، بحث خلال زيارته لموسكو مع نظيره الروسي "فلاديمير بوتين" سبل تعزيز العلاقات الممتازة بين البلدين في مجال الطاقة النووية وبناء وحدات جديدة في محطة بوشهر للطاقة النووية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه اشار "كمالوندي"، إلى زيارة رئيس الجمهورية لروسيا وقال: إن تعزيز وتطوير التعاون الاستراتيجي بين البلدين كان من أهم القضايا التي نوقشت خلال اجتماع آية الله إبراهيم رئيسي، مع نظیره الروسي فلاديمير بوتين.

واضاف: اجرى رئیس الجمهوریة خلال الاجتماع محادثات مع نظيره الروسي حول تعزیز العلاقات المتميزة بين البلدين في مجال الطاقة النووية وسبل تطويرها .

واعلن ان البلدین سيواصلان التعاون في مجال بناء الوحدتين الثانية والثالثة من محطة بوشهر النووية في اطار برامج الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة لتوليد 10 الاف ميغاواط من الكهرباء باستخدام الطاقة النووية.

وصرح انه یمكن للجانب الروسي أن يلعب دورًا مهمًا في توليد هذه الكمية من الكهرباء باستخدام الطاقة النووية في إيران.

واضاف ان رئیسي البلدين ناقشا الموضوع خلال الاجتماع ونتوقع أن توفر المجموعات الفنية الإيرانية والروسیة الارضیة اللازمة لتنفيذ مشاريع جديدة في إيران في المستقبل القريب.

/انتهی/

رمز الخبر 1921338

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 7 =