تعاون ايراني عراقي مشترك في مكافحة التهريب

استقبل قائد قوات حرس الحدود التابع لقوى الامن الداخلي الايراني نظيره العراقي في طهران وبحثا معاً سبل مكافحة التهريب في الحدود.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان قائد قوات حرس الحدود التابع لقوى الامن الداخلي الايراني العميد "احمد علي كودرزي" في اللقاء مع نظيره العراقي الفريق الركن "حامد عبد الله ابراهيم" شدد، على ضرورة تعاون البلدين في مكافحة انواع التهريب في الحدود.

ورحب العميد كودرزي في اجتماع مع نظيره العراقي في طهران بزيارة الوفد العراقي رفيع المستوى الى طهران وقال : ان البلدين يسعيان جنبا الى جنب لتوفير الأمن في الحدود، لافتا الى ان قوات حرس الحدود في ايران مسؤولة عن توفير الامن في حدود طولها 8755 كلم.

وتابع: لدى الجمهورية الإسلامية الايرانية 15 دولة جارة ولديها أكثر الحدود المشتركة مع الجيران في العالم بعد روسيا والصين، موضحا ان هذا الاجتماع يعقد بهدف تبادل المعلومات واستخدام القدرات الحدودية بين البلدين لضمان الأمن الحدودي المستدام ونقل الخبرات.

واكد على ضرورة مكافحة تهريب المخدرات الى البلاد وقال: منذ بداية العام الجاري الايراني، تم ضبط حوالي 130 طن من انواع المخدرات في الحدود الإيرانية، ومنع تهريب أكثر من 81 ألف رأس ماشية من ايران والذي سجل نموا بنسبة 9.2 في المائة.

واشار العميد كودرزي إلى العلاقات الجيدة بين حرس الحدود الايراني والعراقي وقال أن لايران 1609 كيلومتر من الحدود المشتركة مع العراق ، والتي تتم ادارتها بالتعاون بين البلدين بشكل جيد.

من جانبه اعرب قائد قوات حرس الحدود العراقي الفريق الركن حامد عبد الله ابراهيم بحسن استضافة لحرس الحدود الايراني عن أمله في أن يكون هذا الاجتماع ناجحا في إطار أمن الحدود بين البلدين، مشددا على ضرورة نقل الخبرات والتفاعل المعلوماتي بين قادة قوات حرس الحدود للبلدين.

/انتهى/

رمز الخبر 1912340

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 5 =